السودان: عودة العلاقات مع ايران ليست ضد اي حكومة

الخرطوم : نفاج نيوز
شدد وزير الخارجية السوداني علي الصادق، على أن استئناف العلاقات مع إيران يعد أمرا طبيعيا في سياق التعامل الدبلوماسي بين الدول وأن الخطوة ليست موجهة ضد دولة أو مجموعة.

وعقد الوزير اجتماعا الأربعاء بالسفراء المعتمدين والمقيمين ببورتسودان، ناقلا لهم آخر التطورات الأمنية والعسكرية والسياسية وعلى مستوى الحلول السلمية للازمة في البلاد.

وأوضح وزير الخارجية بحسب وكالة السودان للأنباء أن اللقاء تطرق إلى زيارته لجمهورية إيران الاسلامية وانه أوضح للسفراء أن “إعادة العلاقات بين البلدين أمر طبيعي ولا يثير علامات استفهام، حيث ان العلاقات كانت مقطوعة وتمت اعادتها وهذا امر طبيعي بين الدول في العلاقات الدبلوماسية”.

وأفاد الصادق أن علاقات السودان مع إيران “ليست موجهة ضد أي دولة أو مجموعة دول ولا ضد نظام إقليمي أو دولي قائم في المنطقة وبالتالي ينظر اليها على أنها شيء طبيعي وعادي في العلاقات بين الدول واستئناف لتعاون سابق طويل في المجالات الاقتصادية ومجالات التنمية والاستثمار بين البلدين”.

وزود وزير الخارجية السفراء بالمعلومات وقدم لهم شرحا مفصلا عن الأوضاع الأمنية والعسكرية في الخرطوم وامدرمان وبحري، مؤكدا أن الجيش السوداني يحرز تقدما مضطردا كل يوم في أمدرمان والخرطوم والخرطوم بحري ويضيق الخناق على المليشيا.

وأضاف” ينتظر أن يتم انتصار قريب يعيد الحياة والبسمة للمواطنين الذين التفوا حول جيشهم وحكومتهم”.

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول المزيد