تصريحات مُرْعبة لمحافظ بنك السودان المركزي السابق

الخرطوم : نفاج نيوز

وفق ما يشير.

قال المحافظ السابق لبنك السودان المركزي، مساعد محمد أحمد،إنّ المؤسسات المالية كلها عرضة للإفلاس والتصفية نتيجة لعوامل داخلية تنتج من عدم الاحتكام لمعايير العمل المطلوبة والحوكمة والتحوط للمخاطر والإجراءات السليمة في التعامل مع شكل الأصول التي تقوم عليها هذه المؤسسات.

وأشار بحسب وكالة العربي الجديد، إلى أنّ البنك المركزي السوداني يقوم بدور كبير في توجيه القطاع المصرفي بالتزام هذه الجوانب، فضلاً عن إلزام المصارف بتوفير احتياطي بنسبة 20% للتحسب للمخاطر والتعرض للإفلاس.

وسابقًا، أصدر بنك السودان المركزي توجيهات رقابية لاختبارات الضغط لحماية المصارف من المخاطر التي تتعرض لها جراء الصدمات الاقتصادية المالية الكبرى وإعانتها على مواجهة الأحداث السلبية غير المتوقعة.

وشدّد المركزي على أنّ القصد من الاختبارات استخدام المصارف تقنيات مختلفة لتقييم القدرة على مواجهة الأزمات، في ظل أوضاع وظروف عمل صعبة من خلال قياس أثرهذه الأزمات على مجموعة المؤشرات المالية للمصرف.

ووجه البنك المصارف بإعداد السيناريوهات اللازمة لاختبارات الضغط لتغطية 6 مخاطر تتضمن مخاطرالسيولة، التمويل، السوق، التركيز، التشغيل، معدل العائد، الاستثمار في الأسهم.

 

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول المزيد