حادثة”فيديو سلفاكير”..السلطات تطلق سراح اثنين من الصحفيين

الخرطوم : نفاج نيوز

وفق ما أشار رئيس الاتحاد.

أعلن اتحاد الصحفيين في جنوب السودان، عن أنّ جهاز الأمن الوطني، أطلق سراح اثنين من صحفي هيئة جنوب السودان للبث.

وقال رئيس الاتحاد أويت باتريك، ، إنّ الصحفيان فيكتور لادو، ومصطفى عثمان، أُطلق سراحهم يوم الثلاثاء، وأشار الى أن الصحفيان قرنق جون، وجاكوب بنجامين، ما زالوا رهن الاحتجاز لدى الأمن القومي.

وأوضح إن تم الإفراج عن الصحفيين دون أي شروط أو جلسات استماع في المحكمة.

وتابع: “لا يوجد شرط مثل الثلاثة الآخرين الذين تم إطلاق سراحهم من قبل، هؤلاء الصحفيين قد تم اعتقالهم من مقر عملهم ما حدث هو أن الأمن القومي أعادهم إلى إدارة هيئة البث، بعد أن خضعوا للتحقيق”.

وطالب باتريك الحكومة بالإفراج عن الصحفيين الآخرين أو تقديمهم للمحاكمة إذا كانت لديهم قضية.

وتابع: “يجب الإفراج عن الأشخاص المحتجزين، وإذا الحكومة تعتقد أن هؤلاء الأشخاص لديهم قضية للرد عليها، يجب تقديمهم إلى المحكمة”.

وقال رئيس اتحاد الصحفيين، إن احتجاز الصحفيين يعيد حرية الصحافة في جنوب السودان إلى الخلف.

وفي يناير الماضي، اعتقل جهاز الأمن الوطني صحفيين يعملون هيئة جنوب السودان للبث، على خلفية مقطع فيديو تم تسريبه وانتشر على نطاق واسع يظهر فيه الرئيس سلفا كير، وهو يتبوّل على لباسه في مناسبة عامة

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول المزيد