منظمة الهجرة الدولية تؤكد نزوح ١٣٦ ألف شخص من ولاية سنار

الخرطوم: نفاج نيوز
قالت منظمة الهجرة الدولية، إن 136 ألف شخص فروا من ولاية سنار وسط السودان، بعدما انتقل إليها النزاع القائم قبل 10 أيام.
وسيطرت الدعم السريع في 26 يونيو الماضي على مناطق جبال موية، التي تبعد نحو 40 كيلومترا عن سنار، قبل أن تقوم بعملية التفاف عبر الطرق البرية وتستولي على مدينة سنجة، ومن ثم تمددت إلى الدندر التي لا تزال تشهد معارك.
واوضحت منظمة الهجرة الدولية التابعة للأمم المتحدة ، في بيان تلقته “سودان تربيون”، انه “منذ 24 يوليو، نزح ما يقدر بـ 136 ألف شخص من مواقع مختلفة في ولاية سنار، في اعقاب الاشتباكات بين الجيش وقوات الدعم السريع”.
وأفادت بنزوح عدد من الأسر من مناطق المفازة والرهد والقلابات الشرقية في ولاية القضارف، بسبب المخاوف الأمنية المتزايدة فيما يتعلق بالوضع في ولاية سنار.
ويحاول الجيش استعادة الدندر رغم تمدد قوات الدعم السريع إلى القرى الواقعة غرب المدينة، كما تتحدث تقارير عن اشتباكات بين الطرفين في منطقة دوبا بسنار.
وتستضيف مناطق سنار وسنجة والدندر حوالي 286 ألف نازح قبل أن يتمدد إليهم النزاع، حيث استقبلت الفارين من  الخرطوم والجزيرة منذ اندلاع الصراع بين الجيش وقوات الدعم السريع في 15 أبريل 2023.

 

التعليقات مغلقة.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول المزيد